الرئيسية » محليات » حقوق الإنسان تصدر موقفا بشأن استهداف الملاكات الطبية داخل وخارج المستشفيات

حقوق الإنسان تصدر موقفا بشأن استهداف الملاكات الطبية داخل وخارج المستشفيات 

تدين المفوضية العليا لحقوق الانسان استمرار حالات الاستهداف و الاعتداء التي تتعرض لها الملاكات الطبية بين الحين والآخر .

وفي بيان له عبّر رئيس المفوضية العليا لحقوق الانسان الدكتور “عقيل جاسم الموسوي” عن ادانته لهذه الاعتداءات والاستهدافات المباشرة التي تتنافى مع حقوق الانسان واحترام القانون ، فضلا عن عدم احترام الملاكات الطبية التي تقوم بعملها بالرغم من كل الصعوبات التي تواجهها وحالة عدم الانضباط داخل المستشفيات وعيادات الطوارئ ، وكان اخرها الاعتداء الاجرامي الذي تعرض له احد الاطباء المعروفين في بغداد وهو في طريقه الى عمله اليوم الخميس في بغداد .

ودعا الموسوي في بيان صدر عن مكتبه ، بضرورة توفير الحماية الكافية للملاكات الطبية داخل وخارج المستشفيات كونهم رصيد الوطن في مثل هذه الظروف الصعبة ، كما وطالب الموسوي بعدم اللجوء للعنف مع الاطباء الامر الذي تكون له نتائج عكسية على تقديمهم الخدمة للمواطنين ، مؤكدا في الوقت ذاته الى حق الاحترام للجميع وضرورة محاسبة المقصرين بالطرق القانونية وليس بالقوة البدنية او السلاح او التهديد .

وكانت المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق سبق وان طالبت ولاكثر من مرة بحماية الطبيب العراقي كونه الأقدر على التعامل مع المجتمع ولا يمكن التفكير باستبداله لأن الوضع الداخلي يحتم على الدولة الحفاظ على الطاقات العراقية في جميع الاختصاصات ، مع تفعيل قانون حماية الأطباء رقم 26 لسنة 2013 والمادة 230 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 الذي يعاقب بالسجن ما لا يقل عن سنة كل من يقوم بالاعتداء على الطبيب او الموظف اثناء تأدية واجبه ، مشددين على ضرورة توعية المواطن بوجود طرق قانونية لتقديم الشكوى في حال وجود أي تقصير او انتهاك فضلا عن ممارسة الدور الايجابي في الدفاع عن حقوق المواطن سواءً كان طبيبا أم مريضا وعدم الترويج لخلق العنف والكراهية داخل المجتمع .

يحدث الان