الرئيسية » جميع الاقسام » سياسة » أردوغان يكشف عما تستهدفه عملياته العسكرية في سوريا وشمال العراق

أردوغان يكشف عما تستهدفه عملياته العسكرية في سوريا وشمال العراق 

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، أن العمليات العسكرية لتركيا شمال شرق سوريا سوف تستمر، مشيرا إلى أن هذه العمليات ضد الإرهاب وإنها لا تستهدف وحدة وسلامة أي دولة.

وقال أردوغان خلال افتتاح المؤتمر الثالث لرؤساء البرلمانات حول مكافحة الإرهاب: “عملياتنا في شمال العراق وسوريا ضد الإرهاب لا تستهدف وحدة أراضي هاتين البلدين وسيادتهما “، مضيفا بقوله ” ننتظر من جميع أصدقائنا دعم عمليتنا شرقي الفرات”، بحسب وكالة أنباء الأناضول التركية.

وأضاف الرئيس التركي “سنواصل عمليتنا حتى نصل إلى عمق 32 كم كما أوضح ترامب حتى نتقدم نحو الجنوب وعليهم مغادرة هذه المنطقة لأننا أعلناها منطقة آمنة لتوطين نحو 4 ملايين لاجئ… ولن نوقف عمليتنا شرقي الفرات مهما قيل” منوهاً إلى أنه ” قتل نحو 10 مواطنين أتراك في الهجمات على المناطق الحدودية مع سوريا”.

وقال في كلمته اليوم، إن “قوات التحالف الدولي القادمة من بعد 10 آلاف كيلومتر إلى سوريا تتجاهل ما قلناه مرارا إن كل من “ب ي د” و”ي ب ك” و”داعش” تنظيمات إرهابية”.

هذا وبدأت تركيا يوم الأربعاء، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم ” نبع السلام” وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته “الممر الإرهابي” المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى “وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ “حزب العمال الكردستاني” وتنشط ضمن “قوات سوريا الديمقراطية” التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار محاربة “داعش”.

يحدث الان