دبلوماسي فرنسي: الحرارة قد تجعل بعض مناطق العراق غير صالحة للسكن

دبلوماسي فرنسي: الحرارة قد تجعل بعض مناطق العراق غير صالحة للسكن

قال القنصل الفرنسي في أربيل، يان بريم، إن العراق يحتل المركز الخامس عالمياً بين الدول الأكثر تضرراً بالتغير المناخي.

جاء ذلك خلال كلمة له في مؤتمرٍ عقِد في أربيل الخاص بالجفاف والتغيّرات المناخية وآثاره السياسية والاقتصادية والديمغرافية على العراق.

وقال بريم: أنا فخور بالمشاركة في هذا المؤتمر وأشكر منظميها، علماً أن التأثيرات المناخية قضية عالمية، وكما أن تأثير الاحتباس الحراري يكون على جميع سكان الأرض وكوكبنا، ويؤثر على كل واحد منا بشكلٍ مختلف.

وأضاف: تتأثر البلدان بمناخات مختلفة، لكن السكان والأبحاث العلمية تظهر أن المتضررين من هذه التغيُّرات مرة أخرى هم الأكثر عرضة للخطر.

وأردف: حسب البيانات العلمية فإن العراق يحتل المركز الخامس بين الدول الأكثر تضرراً من أزمة المناخ، وارتفاع درجات الحرارة قد يجعل بعض المناطق غير صالحة للسكن.

وختم حديثه قائلاً: إن ظاهرة تغير المناخ تجعل الحصول على مياه الشرب أكثر صعوبة، ولمواجهة هذا التحدي العالمي، ينبغي أن يزداد التعاون بين الدول والحكومات من الوعي بالأنشطة غير القانونية وإيجاد حلول عملية لظاهرة الاحتباس الحراري.

وحضر المؤتمر رئيس الجمهورية لطيف رشيد المؤتمر ورئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، وكذلك رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور بارزاني وعدد من المسؤولين الحكوميين والحزبيين، المؤتمر الخاص بالجفاف وتأثيرات التغير المناخي على الوضع السياسي والاقتصادي والديمغرافي في العراق.

تابعونا عبر تليغرام
Ad 6
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com