الرئيسية » محليات » حبيب الصدر: قطر تفاوضت مع ” إرهابيين ” في العراق دون علم بغداد

حبيب الصدر: قطر تفاوضت مع ” إرهابيين ” في العراق دون علم بغداد 

قال السفير العراقي بالقاهرة والمندوبِ الدائمِ لبلادِهِ في جامعة الدول العربية حبيب هادي الصدر يوم الاثنين ان قطر تفاوضت مع “ارهابيين” اختطفوا رعاياها في العراق دون علم الحكومة العراقية.

وأوضح الصدر أن “العراق صادر مبلغ الفدية قبل أن تسلمها قطر لجماعة مسلحة مقابل الافراج عن مواطنيها بالعراق”، مشيرا الى أن “هذه الفدية تم التحفظ عليها في المطار وتم التحفظ عليها في مكان آمن”، وفق ما نقلت عنه وكالة “سبوتيك” الروسية.

واعتبر أن ذلك مخالف للقوانين، مشددا على أن “العراق لن يسمح بوصول هذه المبالغ إلى الخاطفين الإرهابين المجرمين”، لافتا إلى “استعداد العراق لتقديم كافة المعلومات والبيانات حول هذا الموضوع في مجلس الأمن”.

وأكد الصدر أن “قطر تفاوضت مع تلك الجماعات الإرهابية دون علم الحكومة العراقية”.

وبشأن الأزمة الخليجية القطرية مع السعودية والإمارات والبحرين، أكد أن العراق ينأى بنفسه عن صراعات المنطقة ولا يريد أن ينشغل إلا بمعركته الرئيسية وهي مكافحة الإرهاب.

وكان رئيس الوزراء العراقي قد أكد امس أن العراق لا يزال لديه مئات الملايين من الدولارات التي أرسلتها قطر للإفراج عن أعضاء من العائلة الحاكمة في أبريل نيسان بعد خطفهم في 2015.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت إلى أن بعض الأموال انتهى بها الأمر في إيران مما أغضب السعودية وغيرها من دول الخليج العربية وساهم في قرار قطع العلاقات مع قطر.

بيد أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قال في تعليقات بثها التلفزيون الرسمي يوم الأحد إن الأموال موجودة في البنك المركزي في بغداد انتظارا لقرار بشأن ماذا يتعين العمل بها.

وخُطف الرهائن الستة والعشرون، وبينهم أعضاء من الأسرة الحاكمة في قطر، خلال رحلة صيد في جنوب العراق عام 2015. ولم يتضح كيف جرى التفاوض بشأن إطلاق سراحهم.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الخطف الذي وقع في منطقة قرب الحدود مع السعودية تهيمن عليها فصائل شيعية مسلحة قريبة من إيران.

يحدث الان