الرئيسية » جميع الاقسام » عربي ودولي » بوتين: القرار الأمريكي بالانسحاب من معاهدة الصواريخ لن يبقى دون رد

بوتين: القرار الأمريكي بالانسحاب من معاهدة الصواريخ لن يبقى دون رد 

اقترح الرئيس الروسى فلاديمير بوتين خلال اجتماع حول القضايا العسكرية اليوم الاثنين مناقشة خطوات روسيا فيما يتعلق بنوايا الولايات المتحدة الانسحاب من معاهدة القضاء على الصواريخ متوسطة المدى وقصيرة المدى. وأشار إلى أن هذا القرار لا يمكن أن يبقى من دون رد.

وقال بوتين في اجتماع لهيئة التصنيع العسكري “أقترح اليوم أن مناقشة خطواتنا المتعلقة باحتمال انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى.

وتابع الرئيس الروسي ” دعوني أؤكد مرة أخرى، نحن مستعدون لإجراء حوار مع الشركاء الأمريكيين حول هذه القضية الرئيسية، ونأمل أن يردوا على ذلك بمزيد من المسؤولية. لأن قرار الولايات المتحدة الانسحاب من المعاهدة المذكورة، بالطبع، لا يمكن أن يبقى ولن يظل بدون رد من بلادنا.
وكان المندوب الروسي الدائم لدى الاتحاد الأوروبي، فلاديمير تشيجوف، أعلن أن موسكو مستعدة لمناقشة قضية تحديث معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى

وأكد تشيجوف أن بلاده مستعدة ليس فقط لمناقشة قضية تحديث هذه المعاهدة، بل وكذلك مسألة استبدالها بمعاهدة جديدة.

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، سبق وأفاد بأن بلاده ستنسحب من معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى، وأن أميركا ستواصل، على حد قوله، زيادة قدرتها النووية حتى “تفيق” بقية الدول. وبعد ذلك ستكون الولايات المتحدة مستعدة لإيقاف هذه العملية والشروع في خفض هذه الأسلحة، موضحا أن هذه الرسالة موجهة في المقام الأول إلى الصين وروسيا.

يحدث الان