الرئيسية » منوعات » فن وثقافة » المسلسل اللبناني “عروس بيروت” يثير ضجة على الإنترنت

المسلسل اللبناني “عروس بيروت” يثير ضجة على الإنترنت 

أثار المسلسل اللبناني “عروس بيروت”، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد عرض حلقته الثالثة، إذ أنه يواجه اتهاما باستنساخ مشاهده من نسخته التركية “عروس اسطنبول”، الذي عرض في عام 2017.
تصدر هاشتاغ “#عروس_بيروت”، قائمة الأكثر تداولا عبر موقع “تويتر”، والذي تباينت من خلاله الآراء حول استنساخ المسلسل اللبناني مشاهده من النسخة التركية، فالبعض يرى أنه لا مشكلة فى اللجوء إلى فورمات أجنبية حتى وإن كان تركيا، بينما يتساءل آخرون عن جدوى تحويل المسلسل التركي “عروس اسطنبول” إلى نسخة مطابقة حتى فى بعض الأسماء، والديكورات والأحداث.

واستنكر مهاجمو مسلسل “عروس بيروت”، والذي بدأ عرضه على فضائية “إم بي سي 4” من بداية شهر سبتمبر/ أيلول الجاري، عملية الاستنساخ الكامل، كما استنكر الكثيرون الدبلجة التي تتم على بعض أصوات بعض النجوم في المسلسل.

وتمكن متابعون للمسلسل من رصد عدد من المشاهد المنسوخة بشكل كامل من النسخة التركية.

وكشف عدد من المشاهدين الذين سبق وأن تابعوا النسخة التركية “عروس اسطنبول”، أن حتى اسم البطلة “ثريا” التي تجسدها الممثلة اللبنانية كارمن بصيبص، لم يتغير، فيما طرأ تغيير بسيط على اسم البطل من “فاروق” إلى “فارس”، الذي يجسده الممثل التونسي ظافر العابدين.

ومسلسل “عروس بيروت” من بطولة ظافر العابدين وكارمن بصيبص وتقلا شمعون ومحمد الأحمد وضحى الدبس وجو طراد وفارس ياغي وجاد أبو علي ومرام علي ومارى تيريز معلوف ورانيا سلوان ونور علي وأيمن عبد السلام وفايق عرقسوسي ولينا حوارنة ومي صايغ وليا مباردي وعلاء الزغبي وسامي أبو حمدان وجينيفر عازار.

تدور أحداث المسلسل، علاقة حب تجمع بين “فارس”، الابن البكر لعائلة ضاهر، الذي يلعب دوره ظافر العابدين، و”ثريا” (كارمن بصيبص) المطربة التي تولت خالتها رعايتها إثر وفاة والديها.

يحدث الان