الرئيسية » جميع الاقسام » مقالات » خبير امني يحذر : النار تشتعل

خبير امني يحذر : النار تشتعل 

الحاقا بالرسائل السابقة. وباختصار ووضوح شديدين:

ما حدثَ الذي حدث ويتطور لولا فساد شنيع ومحاصصة طائفية وشوفينية نتنة زرعها بريمر وقاصري النظر من سياسيي سوء عراقيين، فسادٌ تسبب في معاناةٍ شديدة للفقراء والكادحين وإثراءٍ لمنحطين، وركبت موجة المعاناة مؤامرات إقليمية ممن فَقَسّت مراكزهم التكفيرية القاعدة وداعش وأعمتهم الطائفية وهم بعيدون عن عدل السماء ومبادئها ويريدون بمال (هبتهم إياه السماء خطأ) تدمير العراق.
شبابنا في العراق: عبّرتُم عن معاناتكم وحبكم للعراق، لكني أرى العراق ينزلق إلى حرب أهلية وإقليمية تقود إلى تدميركم ويتوقف نفطكم ولن تستلموا فلسا من رواتبكم وسيقتل ويموت منكم مئات الآلاف ويتشرد الملايين وتنتهي أخوتكم الجميلة إلى الأبد، إن لم تتجنبوا العنف وتنتبهوا إلى أخطر ما مر فيه العراق، واتركوا شعار اسقاط النظام بالقوة، فالمعادلات لن تسمح بذلك ابدا، والمطلوب هو اصلاح جذري ولم يعد أحد قادر على منع الاصلاح.

وأنتم ايها السادة البرلمانيون لا نفهم أبدا لماذا لا تتواجدون ليل نهار في قاعة برلمانكم تفترشون الأرض لمناقشة قرارات الاصلاح الشامل ومنها إعادة النظر بالدستور، فحتى الكتب السماوية خاضعة للتفسير والمرونة، والغاء كل امتيازاتكم فورا.
انتم مجلس الوزراء، عليكم الانتقال بين مقركم والبرلمان بمشاريع اصلاحية كبرى وبثها مباشرة، وتقديم كل الملفات الكبرى لمحكمة الفساد، ورفع الحصانة التامة عن (الجميع).
الدول الإقليمية: اذا احترق العراق فستحترقون بناره حتما.
العالم: ستواجهون موجبات نزوح بملايين البشر من دول عدة وسيتوقف النفط وتكون أزمة مدمرة ان احترق العراق.
حكومة العراق: ردي بكبرياء على ممولي التآمر من بعض دول الثراء الاقليمي وعلى وسائل اعلامهم المثيرة للعنف واكشفوا معلوماتكم فورا. وحافظوا على سلامة شعبكم وأمنه بعيدا عن العنف.

يحدث الان