الرئيسية » محليات » الامن النيابية تشكل لجنة تحقيق بشأن قتل وخطف جنود في الانبار

الامن النيابية تشكل لجنة تحقيق بشأن قتل وخطف جنود في الانبار 

أعلن رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، السبت، عن تشكيل لجنة تحقيقة بشأن حادثة خطف وقتل عدد من الجنود العائدين من محافظة الأنبار، مشيراً إلى أن المقصرين سيُحالون إلى المحاكم والقضاء العسكري.

وقال الزاملي في مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان مع عدد من نواب اللجنة بشأن حادثة قتل وخطف عدد من الجنود العائدين بإجازة من محافظة الأنبار، إن “ما يتعرض له أبناؤنا من جنود
وشرطة حدود في الرمادي يعيدنا إلى الأحداث التي سبقت سقوط الموصل حيث يتبع عصابات داعش الإرهابي نفس الأسلوب السابق مع الجنود ومنتسبي شرطة الحدود المجازين وكذلك مع الربايا الضعيفة والمتباعدة حيث تكون هدفاً سهلاً لهذه المجاميع الإرهابية”.

وأضاف، أن “اللجنة استضافت القادة الأمنيين بعد أن تم تشخيص الخلل وقد أرسلت كتباً إلى القائد العام ووزير الداخلية وكذلك إلى قادة العمليات وقادة العمليات وقادة الفرق وقادة الحدود، لكن نجد أن هناك إهمالاً وتقصيراً واضحاً حيث لم تتخذ الإجراءات الكفيلة للحفاظ على أرواح الأبرياء من أبنائنا”، متابعاً أن “اللجنة قررت تشكيل لجنة تحقيقية بشأن الموضوع وستتم إحالة المقصرين من المسؤولين الأمنيين إلى المحاكم والقضاء العسكري لينالو جزاءهم العادل”.

وأشار الزاملي إلى أن “اللجنة تؤكد على ضرورة منع نزول أو التحاق الجنود ومنتسبي شرطة الحدود من هذه المناطق إلا من خلال أرتال عسكرية مؤمنة، واستخدام الجهد الجوي العراقي وطيران الجيش والقوة الجوية لملاحقة هذه العصابات في صحراء الأنبار وتعزيز القوات الماسكة لملف الأنبار والعمل على تحرير كامل الأراضي المتبقية من هذه العصابات وتطهيرها”.

وأكد رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية على “ضرورة متابعة الجهات الرقابية موجود الوحدات فيها لوجود أعداد كبيرة من الفضائيين وضعف في التسليح والتجهيز والوقود والأرزاق مما يسبب ضعف الحركة”.

يحدث الان