الرئيسية » جميع الاقسام » سياسة » الرئيس اللبناني: باقٍ في المنصب والأحزاب تتهرب من تحمل مسؤولية أوضاع البلاد

الرئيس اللبناني: باقٍ في المنصب والأحزاب تتهرب من تحمل مسؤولية أوضاع البلاد 

أكد الرئيس اللبناني ميشيل عون انه باقٍ في منصبه، فيما اشار الى ان الأحزاب تتهرب من تحمل مسؤولية أوضاع البلاد.

وقال عون “سأبقى في المنصب وأقود الإصلاح في البلاد ومطلوب أن أكلف بتشكيل الحكومة عملا بأحكام الدستور فهل سيلتزم من يقع عليه التكليف بمعالجة الفساد”.

وأضاف أن “المنطقة شهدت تغيرات سياسية عميقة بفعل تقلبات دولية قد تقلب الأمور رأسا على عقب، والفساد في لبنان أصبح فسادا مؤسسيا منظما بامتياز متجذر في سلطاتنا”.

وتابع عون “حملت مشروع التغيير والإصلاح في محاولة لإنقاذ الوطن من براثن المصالح الفئوية والشخصية والسلطوية، والإصلاح بقي مجرد شعار يكرره المسؤولون والسياسيون وهم يضمرون عكسه تماما”.

وبين ان “السياسيين لا يؤدون عملا إصلاحيا مجديا بل يؤمنون مصالحهم السلطوية والشخصية بإتقان وتفان”، مؤكداً ان “الأحزاب السياسية تتهرب من تحمل المسؤولية عن الوضع في البلاد”.

يحدث الان