الرئيسية » محليات » الازمة النيابية تحذر من “كارثة” حال التعاقد مع لقاح شركة “فايزر”

الازمة النيابية تحذر من “كارثة” حال التعاقد مع لقاح شركة “فايزر” 

حذر عضو لجنة الصحة والبيئة النيابية جواد الموسوي، اليوم الاحد، من كارثة صحية في حال استمر ضغط مستشاري رئاسة الوزراء على وزارة الصحة باتجاه التعاقد على لقاح شركة فايزر الامريكية.

وقال الموسوي إن “هناك توجهات لدى مجلس الوزراء للضغط على وزارة الصحة للتعاقد مع شركة فايزر الامريكية لتوفير لقاح الكورونا فيروس للعراق”.

وأضاف، ان “هذا الخيار هو خيار غير صحيح علميا وواقعيا حيث ان لقاح شركة فايزر الامريكية يحتاج الى شروط خزن غير متوفرة في العراق حاليا وهو توفير ثلاجات وبرادات خاصة ومتطورة توفر درجة برودة اعلى من سالب 70 وهذا يعني تلف اللقاح في حال تعرضه لدرجة حرارة اعلى من ذلك فعلى مستشاري رئاسة مجلس الوزراء التعرف على هذه الحقيقة وحقيقة اننا نعاني من تلف الاف اللقاحات في العراق للاعوام السابقة ممن درجة حفظها اقل من ذلك بكثير ولا تتجاوز صفر الى سالب 5 بالاضافة الى ارتفاع سعر اللقاح حيث يصل سعر الجرعتين اللتين تؤمن فعالية للقاح اعلى من 90 % بحوالي 24 دولار”.

وتابع الموسوي، ان “اول وجبة من اللقاح والتي لا تتجاوز تغطية من 10 الى 20 % من عدد السكان لن تصل للعراق قبل ٤ اشهر من الان”، مشيراً الى ان “من الافضل لوزارة الصحة الاتجاه لشركات اخرى يحتاج لقاحها الى شروط خزن ابسط ودرجات حفظ اقل واسعار ارخص وفعالية افضل وفترة تجهيز اقصر من لقاح شركة فايزر مثل لقاح شركة استرا زنيكا بالتعاون مع جامعة اكسفورد البريطانية او لقاح شركة سينو فارم الصينية حيث ان كلاهما يمكن خزنه في الثلاجة الاعتيادية ولا يحتاج الى اماكن خزن متطورة او معقدة”.

وبيّن، انه “بالإضافة الى ان لقاح شركة سينوفارم الصيني بجرعة واحدة يؤمن فعالية اكثر من 95 % وبسعر اقل من 10 دولارات وبامكان الحكومة العراقية تامين التعاقد عليه ضمن الاتفاقية العراقية الصينية وبدون دفع مبالغ نقدية مقدما كما تطلب باقي الشركات المنتجة للقاح”.

يحدث الان