الرئيسية » جميع الاقسام » سياسة » الصين تدعو طالبان لاتباع “سياسة دينية معتدلة” والانفصال عن القوى الإرهابية

الصين تدعو طالبان لاتباع “سياسة دينية معتدلة” والانفصال عن القوى الإرهابية 

شجعت الخارجية الصينية حركة طالبان على اتباع سياسة دينية معتدلة، معربة عن أملها في أن يتمكن النظام الأفغاني الجديد من الانفصال التام عن جميع أنواع القوى الإرهابية الدولية.

وأعربت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ خلال مؤتمر صحفي يومي في بكين، عن أمل الصين في أن تتمكن طالبان من العمل مع جميع الأطراف في وضع إطار سياسي مفتوح وشامل، واتباع سياسة خارجية سلمية وودية، وخاصة تطوير العلاقات الودية مع دول الجوار، لتحقيق إعادة الإعمار والتنمية في أفغانستان.

وقالت المتحدثة إنه يتعين على النظام الأفغاني الجديد تقييد تحركات الجماعات الإرهابية بما في ذلك حركة تركستان الشرقية الإسلامية والتصدي لها، من أجل منع أفغانستان من أن تصبح ملاذا لتجمع القوى الإرهابية والمتطرفة مجددا.

في سياق ثاني أعلن المتحدث باسم الخارجية الصينية تشاو لي جيان، أن بكين تعتزم الاستمرار في مساعدة أفغانستان، وذلك بعدما فرضت حركة “طالبان” سيطرتها على هذا البلد الأحد الماضي.

وقال المتحدث في إفادة صحفية اليوم الأربعاء: “سنواصل مساعدة جهود استعادة السلام في أفغانستان وسنقدم كل مساعدة ممكنة لهذا البلد لتحفيز تنميته الاجتماعية والاقتصادية”.

مع ذلك، أشار تشاو إلى أنه لا يمكن الحديث عما إذا كانت الصين ستقيم علاقات دبلوماسية جديدة مع أفغانستان، إلا بعد تشكيل “حكومة متسامحة ومنفتحة هناك تمثل بشكل كاف مصالح بلادها”.

المصدر: شينخوا

يحدث الان