الأطفال العراقيون الأكثر خطراً للتعرض للاحتباس الحراري

الأطفال العراقيون الأكثر خطراً للتعرض للاحتباس الحراري

اكد رئيس المركز الاستراتيجي لحقوق الانسان في العراق فاضل الغراوي، يوم الأربعاء، ان 9 من كل 10 أطفال حاليا في العراق يتعرضون للارتفاع الحاد في درجات الحرارة، وسيزداد الأمر سوءا في حلول عام 2025.

واضاف الغراوي ان “ظاهرة الاحتباس الحراري ارتفعت بنسبة 14 ٪؜ هذا العقد مما يهدد الكرة الأرضية ما لم تخفض الانبعاثات بنسبة 45% على الأقل بحلول عام 2030 للحفاظ على الحرارة عند 1.5 درجة مئوية”.

وبين، “في عام 2019 كان العراق مسؤولاً عن 8% من انبعاثات غاز الميثان في العالم، و0.5% من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في العالم وفيه اكبر انبعاثات من حقول الغاز”

وتابع الغراوي ان “العراق انضم لاتفاقية باريس لمعالجة الاحتباس الحراري عام 2020 وبالتالي عليه التزام دولي لغاية عام 2025 بان يعزز الاستثمار في الغازات الطبيعية وتخصيص 12 غيغا واط من الطاقة المتجددة”، مضيفاً “سيخفض العراق وبشكل طوعي 1-2٪ من انبعاثات مكافئ ثاني أكسيد الكربون”.

ودعا الغراوي الحكومة الى تأسيس المجلس الاعلى لمعالجة ظاهرة الاحتباس او الاحترار الحراري والزام كافة المؤسسات المعنية بتخفيض استخدام الوقود الأحفوري وتخفيض 3٪؜ من انبعاثات الغاز الطبيعي واستخدام 20 غيغا واط في قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة بحلول عام 2025 الذي سيتم فيه اجراء المراجعة بمدى التزام العراق باتفاقية باريس للاحتباس الحراري واقرار السياسة الوطنية المناخية كمشروع استراتيجي في العراق”.

وبينت دراسات حديثة ومتعددة تأثير درجة الحرارة على الأشخاص في الشرق الأوسط وخصوصاً في العراق، وفيما لفتت إلى أن الجزء الأكبر من سكان المنطقة ككل سيتعرضون للحرارة الشديدة عام 2050، أكدت ان 138 الف شخص سيموتون من الحر في العراق بحلول عام 2100.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com