منظمة تسلط الضوء على العمال الكردستاني وخطره على الاتحاد الأوروبي

منظمة تسلط الضوء على العمال الكردستاني وخطره على الاتحاد الأوروبي

سلطت يوروبول، وهي وكالة إنفاذ القانون في الاتحاد الأوروبي، الضوء على التهديد الذي يمثله حزب العمال الكردستاني على الدول الأعضاء في الكتلة في تقرير صدر يوم الأربعاء.

وكشفت الوكالة في تقريرها السنوي عن الإرهاب الذي ترجمته وكالة أنباء “آخر الأخبار”، أن أعضاء بعض الجماعات اليسارية المتطرفة الأوروبية والفوضويون يتدربون ويقاتلون مع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق وجنوب شرق تركيا ومؤخراً في شمال شرق سوريا، حيث اتخذت معظم هجمات الجماعات الإرهابية من هذه الأماكن.

وقال إن “حزب العمال الكردستاني نشط للغاية في الاتحاد الأوروبي، ويستخدم في الغالب الدول الأعضاء كقواعد للأغراض الإدارية والتجنيدية والتمويلية”، مضيفًا أن تهريب المخدرات والاحتيال من بين مصادر الدخل الرئيسية في الاتحاد الأوروبي، والتي تستخدم لتمويل الحملات الإرهابية.

وقالت إن حزب العمال الكردستاني يدير أيضا جهاز دعاية واسع النطاق في جميع أنحاء أوروبا.

وبحسب الوكالة، اعتقلت ألمانيا في عام 2022 أربعة أشخاص واعتقلت إيطاليا شخصًا واحدًا لصلاتهم بحزب العمال الكردستاني.

في حملته التي استمرت لأكثر من 35 عامًا ضد تركيا، كان حزب العمال الكردستاني – الذي تم إدراجه كمنظمة إرهابية من قبل تركيا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي – مسؤولاً عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص، بما في ذلك النساء والأطفال والرضع.

ائتلاف الاساس العراقي ـ إعلان ممول
Ad 6
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com