الرئيسية » منوعات » فن وثقافة » على خطى أدهم النابلسي.. فنانة مصرية شهيرة تعتزل الغناء

على خطى أدهم النابلسي.. فنانة مصرية شهيرة تعتزل الغناء 

أعلنت المطربة المصرية الشابة زيزي عادل اعتزالها الغناء نهائيا لتستطيع التقرب من الله، مشيرة إلى أن القرآن يقول إنها يجب أن تكون ملتزمة.

وأضافت زيزي عادل خلال فيديو نشرته عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”: “قررت أسيب مهنة الغناء، والقرار انا مخدتهوش امبارح انا واخداه من فترة كبيرة جدا، بس يمكن مطلعتش قلت وقتها لأني كنت حابة أتكلم مع نفسي ومع الناس القريبة أوى”.

وأضافت “الناس القريبة منى عارفين نفسهم، ولما قلتلهم على القرار شجعوني ودعموني كمان، ويمكن قرار الاعتزال ده بيبعدني عن أكتر مغريات الحياة وهي الشهرة والأضواء”.

وأوضحت سبب اعتزالها قائلة: “أنا ببعد عن الفن عشان بقرب من ربنا، والفترة اللي فاتت قربت من ربنا جدا، ولقيت أن القرآن بيقولي اني لازم اكون ست ملتزمة، وبحاول على قد ما بقدر أكون ملتزمة، وهتستغربوا شوية اني طالعة بشعري ومش محجبة، ويمكن ده لأني لسه ربنا لم ينعم عليا بالحجاب، وبدعي ربنا يتممها عليا، وكل حاجة بتيجي خطوة خطوة ومفيش حاجة بتيجي مرة واحدة”.

وأضافت “أنا عاوزة أقول كمان الفن هو مصدر دخلي ورزقي، وأنا بسيب حاجة بعيش منها وسبتها وعارفة ان ربنا هيرزقني، وأنا راضية جدا عن قراري ومبسوطة جدا بيه وحابة اللي جاي جدا، وحاسة إن حياتي اختلفت تماما”.
وعن تداعيات قرارها قالت “يمكن لما أخدت القرار تعرضت لمواقف واللي تسمى اختبار من ربنا، وكان اختبار صعب والإنسان ضعيف، لأن جالي عرض مجاليش وأنا بمارس مهنة الغناء، ولكن الحمد لله ربنا كرمنا وقدرت أرفض من دعم من ناس حواليا”.

وأكدت “أنا حابة أموت وربنا راضي عني، ويمكن دي حاجة كلنا بنتمناها، فأنا مش عارفة هاموت امتى ولكن كل اللي عوزاه أكون مستعدة لمقابلة ربنا، وأقابله وأنا راضية عن نفسي وحياتي وأفعالي، والحمد لله ربنا كرمني والتزمت، وربنا يكرم ألتزم أكتر وادعولي ان ربنا يثبتني على اللي أنا فيه”.

ويأتي قرار اعتزال زيزي عادل الغناء بعد 3 أشهر من اعتزال المطرب الأردني أدهم النابلسي للسبب ذاته، وتفرغه بعد ذلك للعبادة، وقد حصل مؤخرا على إجازة في القرآن الكريم بعد أن أتمه حفظا وتجويدا.

يحدث الان